BIGtheme.net http://bigtheme.net/ecommerce/opencart OpenCart Templates
عاجل
الرئيسية | الأخبار | أخبار البحرين | البحرين تحقق الصدارة في التصفيات النهائية في المسابقة العالمية الخامسة لأفضل الممارسات في بومبي
Get Shoort link:

البحرين تحقق الصدارة في التصفيات النهائية في المسابقة العالمية الخامسة لأفضل الممارسات في بومبي

 استطاعت وزارة الصحة بمملكة البحرين الحصول على مركز متقدم في المسابقة العالمية الخامسة لأفضل الممارسات المنعقدة في مدينة بومبي بالهند خلال الفترة 25 -26 ابريل الجاري، لتحقق بذلك إنجازا جديدا يضاف لرصيد إنجازات مملكة البحرين المشرفة على الصعيد العالمي، وذلك بعد وصول مشروعي الوزارة للمرحلة النهائية من ضمن 30 مشروعا عالميا، حيث تقدمت الصحة بمشروع الاستخدام الأمثل للمضادات الحيوية، ومشروع الرعاية الصحية لكبار السن، ووصل المشروعين للتصفية النهائية للعشر المناصب العليا، حتى أحتدت المنافسة واستمر التحدي ليصل مشروع الاستخدام المثل للمضادات الحيوية للنهائيات ويحقق الفوز بأحد الخمس المناصب العليا على مستوي العالم.

وبهذه المناسبة رفعت سعادة وزيرة الصحة الاستاذة فائقة بنت سعيد الصالح أسمى آيات التهاني والتبريكات لمقام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين المفدى حفظه الله ورعاه، وإلى حضرة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء الموقر، وإلى صاحب السمو الملكي الامير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، بمناسبة التكريم العالمي والفوز بمستوى متقدم في المشاريع الصحية المتميزة، معربة عن سعادتها لهذا الإنجاز المشرف الذي تفخر به البحرين بفضل الكوادر الصحية المتميزة من أبنائها، مؤكدة على أن هذا التكريم جاء بفضل الدعم المستمر واللا محدود من لدن الحكومة الرشيدة التي تسعى لتطوير القطاع الصحي وتقدم أفضل الخدمات الصحية ذات الجودة العالية للمواطنين والمقيمين على هذه الأرض الطبية.

وتقدمت وزيرة الصحة بخالص التهاني والتبريكات للدكتورة جميلة السلمان رئيسة فريق المضادات الحيوية بوزارة الصحة والفريق الذي أخذ على عاتقه مسئولية كبيرة وعاهد الجميع بأن يحقق سلسة من الإنجازات والتكريم في هذا المشروع الرائد محليا وعالميا، ويحافظ على هذا المستوى الذي عمل بكل جهد لتحقيقه، وأكدت على أن الإصرار والعزيمة هي أساس النجاح الذي تحقق، معربة عن فخرها بمستوى الإنجاز وكفاءة الفريق المميز.

ومن جانبها قالت الدكتورة جميلة السلمان رئيسة فريق المضادات الحيوية بوزارة الصحة ” إن المسابقة العالمية أتسمت بالمنافسة الشديدة، وتم عرض عددا من المشاريع الهامة في المجال الصحي، و أن تجربة البحرين بعرض المشروعين قد نالت الإعجاب والإشادة من قبل للمشاركين و المحكمين في المسابقة، حيث تم عرض أهمية مشروع الاستخدام الأمثل للمضادات الحيوية والتي تأتي لما يمثله الازدياد في نسبة الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية من مشكلة عالمية تهدد النظام الصحي عالميا واقليميا”.

وأشارت السلمان إلى أن وزارة الصحة بدأت في المشروع منذ عام 2011م حيث تم تشكيل فريق متعدد التخصصات وتم العمل على الأهداف و الرؤية وطريقة العمل و تم البدء الفعلي في عام 2012 م، وهدف هذا المشروع لتقنين استخدام المضادات الحيوية بحيث انها تصرف فقط في الحالات آلتي تحتاج اليها، ويجب أن تكون بالجرعة و الطريقة و المدة الصحيحة، كما انه هدف لتقليل نسبة إساءة استخدام المضادات الحيوية والذي يؤدي الي زيادة الميكروبات المقاومة بسبب كثرة الاستخدام، ولله الحمد أستطاع التميز والوصول إلى نتائج مذهلة وحظى بالتكريم والإشادة في أكثر من محفل خلال السنوات الماضية.

وبينت الدكتورة “السلمان” بأنه من ضمن أهداف المشروع زيادة الوعي لدى العاملين الصحيين والمجتمع عن أفضل السبل لاستخدام المضادات الحيوية، وقد بدء تطبيق المشروع في عدة اجنحة بمركز السلمانية الطبي وبعد النتائج الأولية تم تعميم المشروع علي مركز السلمانية الطبي والرعاية الصحية الأولية وسوف يتم تعميمه في المستقبل علي جميع المرافق والمؤسسات الصحية بالمملكة. وتمكن المشروع من تقليل الاستخدام السئ للمضادات الحيوية بنسبة كبيرة وبالتالي تقليل التكلفة المصاحبة لها وما يصاحبها من نسبة عالية للمرضى والوفيات، وقد تم تدشين حملة وطنية الاستخدام الأمثل للمضادات الحيوية في نوفمبر 2016م وستستمر لمدة سنة.

وخلال المنافسات في المسابقة العالمية في بومبي تم تقديم عرض عن الرعاية الصحية لكبار السن بوزارة الصحة، حيث أن الرعاية الصحية المقدمة لكبار السن في مملكة البحرين امتازت بتوفيرها علي جميع الاصعدة في الرعاية الصحية الأولية والرعاية الصحية الثانوية، وقد تم تطوير هذه الخدمات و الطريقة آلي تقدم بها بحيث يتم تقييم كبير السن فترة وجوده في المستشفى وإعطاء خط العلاج والرعاية لم بعد الخروج من المستشفى وتسهيل عملية انتقال المسن إلى المنزل أو إلى احد المراكز التابعة للوزارة للرعاية المؤقتة والعلاج الطبيعي، أو الإقامة طويلة الامد، وتم التطرق إلى أن القائمين علي هذا الخدمات ممثلين من جميع التخصصات من أطباء وممرضين واخصائيين اجتماعيين وعلاج طبيعي وتغذية و إداريين.

 

east news agency

شاهد أيضاً

مستشار جلالة الملك للشؤون الاقتصادية يستقبل الدكتورة سعاد ياسين

 استقبل سعادة الدكتور حسن بن عبدالله فخرو مستشار جلالة الملك للشؤون الاقتصادية بمكتبه في قصر ...